اسباب التواء القضيب


اسباب التواء القضيب


928aed698f037c3f361e491d6aeddf0f_web

هناك 3 أسباب محتملة لإلتواء القضيب وهي:

الإحتمال الأول:

أن حالتك طبيعية جداً ولا تدعو للقلق, وهنا درجة الميلان لا تزيد عن 30 درجة ولا تسبب أية الآم للزوجين أثناء الإيلاج، أما اذا زاد عن ذلك وكان يسبب الامآ أثناء الإيلاج فيمكن تصحيح الإنحراف الحاصل بجراحة بسيطة.

الإحتمال الثاني:

أنك مصاب بمرض بيروني. وهو حدوث سماكة في النسيج الليفي للقضيب في جهة واحدة مما يؤدي إلى منع تمدد القضيب أثناء الإنتصاب ويحني إلى أحد الجانبين أو إلى الأعلى.
وهناك حالتين لهذا المرض وهي:

أ‌) وجود كتلة أو تسمك في قمة القضيب وهنا يميل الإنتصاب نحو الأعلى.
ب) وجود كتلة أو تسمك على أحد جانبي الق

ضيب وهنا يميل وينحني الإنتصاب نحو الجانب الذي حصل به التسمك.
وأعراض هذه الحالة هي:

ب‌) ألم عند الإنتصاب في بداية ظهور المرض ومع مرور الوقت يختفي الألم ولكن تصبح هناك صعوية في تحقيق الإنتصاب بسب أن الكتل تمنع تدفق الدم في القضيب.
وأسبابها هي:
1- غير معروفة (وهو ليس بسرطان ولا ينتق عن طريق الجنس)
2- ارتفاع ضغط الدم.
3- إنقباض (dupuytren) وهو تسمك في السنيج الليفي لراحة الكف.
العلاج:
1- في الحالات الخفيفة: يعطى حقنة من الستيروئيد في منطقة التسمك أو فيتامين 800e ملغ أو أمينوبنزوات البوتاسيوم بمعدل 12 غ في اليوم.
2- في الحالات الشديدة:يتم عمل جراحي بسيط لإصلاح التشوه وذلك بقطع بعض الأنسجة من الطرف المقابل للتسمك، ولكن القضيب يصبح أقصر ب 1 إلى3 سم أثناء الإنتصاب.

الإحتمال الثالث:

أنك مصاب بمرض (الإحليل السفلي) وهنا تكون فتحة البول على القصبة أو عند الخصيتين بدلآ من أن تكون في نهاية القضيب في منتصف رأسه ويكون هناك ثغرة مسدودة في منتصف رأس القضيب منذ الولادة ويتم العلاج بعمل جراحي وينصح بالجلوس أثناء التبول ومن أعراض هذه الحالة هي :
أ) صعوية توجيه تيار البول.
ب) إنحناء نهاية القضيب أثناء الإنتصاب.
ت) تناثر البول.


About this entry